الأحد 24 أكتوبر
11:19 ص

رئيس التحرير : صلاح العلاج

ملك شركة دي أن أيه الكويتية للتجارة العامة

المصدر القبس

#جنين تتأهب لصد عدوان صهيوني محتمل انتقاماً من عملية #نفق_الحرية. الاحتلال يهدد بإقتحامها في حال وصلها الأسيران الهاربان من #جلبوع

الجمعة 17 سبتمبر

وسط مخاوف من ان يقوم جيش الاحتلال الصهيوني باقتحام مخيم جنين في الضفة الغربية بحثا عن الأسيرين أيهم كممجي ومناضل انفيعات، على غرار اقتحامه في عام 2002، حيث قتل حوالي 53 فلسطينيا، شكّلت الفصائل الفلسطينية غرفة عمليات مشتركة في المخيم، وتضم للمرة الأولى منذ سنوات، الأجنحة العسكرية المحسوبة على حركات فتح وحماس والجهاد الإسلامي. وهدد رئيس أركان الجيش الصهيوني باقتحام مدينة جنين في حال وصل إليها الأسيران الهاربان من سجن جلبوع

وفجر أمس اندلعت مواجهات مع قوات الاحتلال الصهيوني قرب جنين وفي سلوان بالقدس المحتلة. وتركزت المواجهات على حاجز الجلمة العسكري، وفي مناطق متفرقة في جنين، فيما واصلت قوات الاحتلال البحث والتفتيش بحثا عن الأسيرين كممجي وانفيعات، ونشرت فرق مشاة بين كروم الزيتون بمحاذاة جدار الفصل العنصري، وتحججت بالإغلاق بسبب «يوم الغفران» لمنع العمال من الوصول إلى داخل أراضي الــ48

وأطلقت قوات الاحتلال على حاجز الجلمة قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع، باتجاه شبان خرجوا في مسيرة دعم وإسناد لأسرى سجن «جلبوع» المعاد اعتقالهم

في المقابل، لاتزال روايات.....

اقرأ على الموقع الرسمي
شارك مع أصدقائك

التعليقات

التعليقات ادناه يتحمل مسؤوليتها كاتبها ولا تمثل بالضرورة رأي دروازة نيوز ولا نملك الرقابة المسبقة عليها