الأربعاء 23 يونيو
8:39 ص

رئيس التحرير : صلاح العلاج

ملك شركة دي أن أيه الكويتية للتجارة العامة

المصدر القبس

38 مليار دولار كلفة #التأمينات في 2020. #شركات اتجهت إلى تغطية المخاطر بنفسها. 18 % ارتفاع أسعار التأمين في الربع الأول 2021. 54 % صعود التأمين على المخاطر السيبرانية

الخميس 10 يونيو

فخلال عام 2020 الذي شهد انتشار وباء كورونا، كان على شركات التأمين أن تنفق 38 مليار دولار على مطالبات مرتبطة بوباء كورونا، لذلك اضطرت الكثير منها للحد من قدراتها التأمينية المتاحة للعملاء أو استبعاد بعض المخاطر مثل فقدان العمل

كما زادت المخاطر القانونية أيضا، ففي الولايات المتحدة على سبيل المثال في حال وقوع حادث، تم نقل عبء إثبات الضرر من الموظف إلى صاحب العمل

وبدأت أسعار التأمين في الارتفاع قبل وباء كورونا، وأما مؤشر الأسعار فهو في ارتفاع منذ 39 شهرا على التوالي، كما ارتفعت نسبة النمو السنوية لتصل إلى 18 في المئة في الربع الأول من 2021

ووفق مجموعة Marsh السويسرية المتخصصة في التأمين، فقد ارتفعت أسعار التأمين عن المخاطر السيبرانية بنسبة 54 في المئة، فيما يتحدث الخبراء عن «سوق صعب» لوصف الوضع الحالي. وأما بعض الجوانب فأصبح من الصعب تغطيتها من قبل شركات التأمين، مثل إلغاء الفعاليات، بحسب ألكيس نيدجر الخبير لدى شركة Kessler

وقد دفع هذا الوضع الشركات إلى زيادة الاحتفاظ بالمخاطر وتغطيتها بنفسها من خلال إنشاء شركات تأمين خاصة بها لتغطية أي خسائر محتملة بدل تحمل المسؤولية المدنية أمام شركة تأمين تقليدية، والهدف من هذا السلوك هو توفير أموال التأمين وتعزيز استقلالية التأمينات، بحسب اليكس نيدجر

أشكال جديدة

لقد شهدنا خلال السنوات الأخيرة كذلك ظهور أشكال جديدة من شركات التأمين، التي تؤسسها الشركات الكبرى من أجل تغطية مختلف أنواع التأمين الخاصة بها، مثل شركات التأمين الخاصة بكل قطاع، والتي تتوفر على أداة تمويل بديل بتكلفة أقل

ويعتقد أليكس نيدجر أن هذا النموذج من الأعمال يشبه عقارا يتكون من عدة طوابق، يتكلف.....

اقرأ على الموقع الرسمي
شارك مع أصدقائك

التعليقات

التعليقات ادناه يتحمل مسؤوليتها كاتبها ولا تمثل بالضرورة رأي دروازة نيوز ولا نملك الرقابة المسبقة عليها