الأربعاء 23 يونيو
8:21 ص

رئيس التحرير : صلاح العلاج

ملك شركة دي أن أيه الكويتية للتجارة العامة

المصدر القبس

د. رندا دياب بهمن: إستراتيجية #القيادة الفعالة. أسلوب المرء في القيادة بصمته إما قوية وإما جذابة. تعلم كيف تنجرف بين الأبعاد المختلفة لأسلوب قيادتك

الخميس 10 يونيو

عندما يتم إجراء الترقيات في مكان العمل، حينها يُتوقع عادة من المديرين اتباع بروتوكول محدد مسبقاً غالباً ما يتم تصوره على أنه تقارير رسمية وأرقام ثابتة، لكن في الواقع فإن الشيء المميز الحقيقي هو مجموعة المهارات الشخصية للموظف بدلاً من التقييمات المستندة إلى الأرقام

العلامات الاجتماعية

يمكن لأسلوب القيادة الرائع أن يجعل الناس يبدون أكثر كفاءة مما هم عليه بالفعل. ومع ذلك ووفقاً لبحث حديث حول هذه المسألة، يختلف أسلوب القيادة وشخصية الفرد بشكل مميز، وهو خبر سار لأولئك الذين ولدوا بطبيعتهم من دون سمات قيادية مرغوبة، حيث إن الشخصية على عكس الأسلوب، غالباً ما تكون ثابتة وفقاً للعلم. يصف الباحثون «الأسلوب» على أنه ما تفعله، وكم مرة تفعله، ومتى تفعله. ومؤخراً قاموا بصياغة مصطلح «العلامات الاجتماعية» كوسيلة لشرح وتعليم القيادة، وهو مصطلح جديد يرتقي بنظريات القيادة التقليدية إلى مستوى جديد تماماً، إذ يدعي الباحثون أن أسلوب المرء في القيادة إما له بصمة «قوية» وإما بصمة «جذابة»، بحيث يكون لكل من هذه المقاييس سلسلة متصلة من الدرجات. كما ترتبط علامات «القوة» بالتعبير عن الثقة والكفاءة والكاريزما والتأثير، لكنها ترتبط أيضاً بالغطرسة والاحتكاك والتخويف، بينما ترتبط علامات «الجاذبية» بالتعبير عن التوافق والقابلية، وكذلك الثقة والنسبية

تغيير الوتيرة

تشير الأبحاث التي نشرتها مجلة Harvard Business Review إلى أنه كلما عبّرنا عن أنفسنا باستمرار باستخدام العلامات نفسها، أصبح أسلوب قيادتنا أكثر تميزاً. كما يقترحون أيضاً في هذا التقرير أن الأشخاص.....

اقرأ على الموقع الرسمي
شارك مع أصدقائك

التعليقات

التعليقات ادناه يتحمل مسؤوليتها كاتبها ولا تمثل بالضرورة رأي دروازة نيوز ولا نملك الرقابة المسبقة عليها