الأربعاء 23 يونيو
7:41 ص

رئيس التحرير : صلاح العلاج

ملك شركة دي أن أيه الكويتية للتجارة العامة

المصدر الراى

مليون وافد.. يُخططون لمغادرة الكويت. شبكة «إنترنيشنز»: الكويت الأسوأ عالميا للمغتربين للمرة السابعة في 8 سنوات - تحتل المرتبة الأخيرة في جودة الحياة والترفيه والسعادة والسفر وسهولة الاستقرار - 53 % من الوافدين يستقون معلوماتهم من وسائل التواصل الاجتماعي

الثلاثاء 18 مايو

- شبكة «إنترنيشنز»:

- الكويت الأسوأ عالمياً للمغتربين للمرة السابعة في 8 سنوات

- تحتل المرتبة الأخيرة في جودة الحياة والترفيه والسعادة والسفر وسهولة الاستقرار

- 53 في المئة من الوافدين يستقون معلوماتهم من وسائل التواصل الاجتماعي

- تايوان في الصدارة للعام الثالث على التوالي كشف استطلاع أجرته شبكة «إنترنيشنز» الألمانية أن ثلث الوافدين في الكويت تغيرت خططهم المستقبلية بسبب أزمة (كوفيد 19)، وأن واحداً من بين كل 3 يُخطط حالياً لمغادرة البلاد في موعد أقرب مما كان متوقعاً، إما للعودة إلى وطنه أو البحث عن بلد آخر للاستقرار فيه، ما يعني أن نحو مليون وافد يخططون لمغادرة البلاد (العدد الإجمالي للوافدين نحو 3 ملايين وفق الهيئة العامة للمعلومات المدنية)

وللمرة السابعة في 8 سنوات، تحتل الكويت المركز الأخير عالمياً (59) في استطلاع «اكسبات انسايدر» 2021 الذي يصدر سنوياً عن «إنترنيشنز» ويهدف إلى تصنيف الدول وفقاً لمدى جاذبيتها للراغبين في الهجرة إليها والإقامة والعمل فيها

وتصنف «إنترنيشنز» الدول الأفضل والأسوأ للمغتربين على أساس 15 مؤشراً فرعياً، هي جودة الحياة، وخيارات الترفيه، والسفر والنقل، والصحة والسلامة، والأمن والأمان، وسهولة التأقلم والاستقرار في البلاد، والشعور بالترحيب بهم، اللطف، وتكوين صداقات، واللغة، والعمل في الخارج، والوظيفة والمهنة، والتوازن بين الحياة والعمل، والأمن الوظيفي، والحياة الرقمية

وبالنسبة للمؤشرات الفرعية، جاءت الكويت في المرتبة الأخيرة عالمياً في جودة الحياة وخيارات الترفيه والسعادة الشخصية، والسفر والتنقل، كما أنها أسوأ وجهة للوافدين من حيث سهولة الاستقرار، حيث عبّر 46 في المئة منهم عن عدم شعورهم باندماجهم في الثقافة المحلية، و45 في.....

اقرأ على الموقع الرسمي
شارك مع أصدقائك

التعليقات

التعليقات ادناه يتحمل مسؤوليتها كاتبها ولا تمثل بالضرورة رأي دروازة نيوز ولا نملك الرقابة المسبقة عليها