الأربعاء 14 ابريل
7:17 ص

رئيس التحرير : صلاح العلاج

ملك شركة دي أن أيه الكويتية للتجارة العامة

المصدر الراى

الفضالة يستقيل من مجلس الأمة: الممارسات غير الدستورية خلقت مناخاً سلبياً

الخميس 08 أبريل

- ما حدث في جلسة القسم شرعنة لتفريغ الدستور من محتواه وضع النائب يوسف الفضالة نهاية لكل ما قيل وانتشر عن عزمه الاستقالة من عضوية مجلس الأمة، عندما تقدم أمس باستقالته المسببة رسمياً إلى رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم.وقال الفضالة، في كتاب الاستقالة، إن «الممارسات غير الدستورية خلقت مناخاً سياسياً سلبياً غلب عليه عدم الثقة والتخوين والحدة بالتعامل في أروقة البرلمان، والاستمرار في العمل السياسي بهذا المناخ يعتبر ضرباً من العبث، ولا خروج من الأزمات المتتالية إلا بالعودة إلى روح الدستور والشرعية الشعبية»

وأكد أنه «منذ دخولي العمل السياسي ممثلاً للأمة، مراعياً الله في الأمانة التي كلفني بها الشعب الكويتي، حرصت دائماً وأبداً على ألّا أحيد عن قسمي الدستوري، واجتهدت بقدر استطاعتي أن أتبع الحق مهما كانت النتائج المترتبة على ذلك، باراً بقسمي، فلم تكن مواقفي مبنية على مكاسب انتخابية أو منفعة شخصية، فهدفي إصلاح ورفعة هذا الوطن»

وأضاف «منذ أول جلسة في الفصل التشريعي الحالي، وما حدث فيها من انتهاك للدستور واللائحة من علنية التصويت، والأحدات المصاحبة لها من تعدٍ على نواب الأمة والذي زاد المشهد السياسي انقساماً وتعقيداً، وخلق صراعاً على التشكيك والتخوين، كما لم تتوان الحكومة بتراجعها عن تعهداتها أمام نواب الأمة لترتيب أولويات وتطلعات الشعب الكويتي التي تم الاتفاق عليها في اجتماعات عدة لرئيس الحكومة مع النواب، مما عمق الصراع بين السلطتين وأدخل البلد في أزمات وصراعات متدنية وبنهح مكرر وضياع للأولويات، والدخول في قضايا جانبية بعيدة كل البعد عن.....

اقرأ على الموقع الرسمي
شارك مع أصدقائك

التعليقات

التعليقات ادناه يتحمل مسؤوليتها كاتبها ولا تمثل بالضرورة رأي دروازة نيوز ولا نملك الرقابة المسبقة عليها