الإثنين 01 مارس
6:43 ص

رئيس التحرير : صلاح العلاج

ملك شركة دي أن أيه الكويتية للتجارة العامة

المصدر دروازة نيوز

أمضى 18 سنة بالسجن بسبب جريمة لم يرتكبها.. تعويض بولندي بـ 3.46 مليون دولار

الخميس 11 فبراير

ذكرت صحيفة «التايمز» البريطانية في تقرير صحفي نشرته، أن السلطات في بولندا قررت تعويض رجل، يدعى توماس كوميندا، بعد أن قضى 18 عاماً ظلماً في السجن، بتهمة اغتصاب وقتل فتاة تبلغ من العمر «15 عاماً»، بمبلغ 3.46 مليون دولار من السلطات البلولندية، وهو أكبر تعويض تمنحه محكمة بولندية.

تعود القصة إلى عام 2004، حيث حُكِم على الرجل بالسجن لمدة 25 عاماً بتهمة اغتصاب وقتل «مالغورزاتا كوياتكوفسكا»، التي عثر على جثتها عارية ومجمدة خارج أحد النوادي بعد ليلة رأس السنة عام 1996 في بلدة ميلوشيتشي بالقرب من مدينة فروتسواف.
وتم القبض عليه عام 2000 وهو بعمر الـ23، بعد أن تم التعرف عليه من رسومات الشرطة في التلفاز، إلى جانب علامات العض على جسد الضحية، بينما أفادت تحقيقات الطب الشرعي الجديدة إلى تبرئته عام 2018.

وقضت محكمة في العام الماضي، بسجن شخصين لمدة 25 عاماً بتهمة ارتكاب جريمة القتل ذاتها.

وطالب كوميندا بتعويض عن سجنه بقيمة 4.84 مليون دولار، إضافة إلى تعويض بقيمة 217 ألف دولار عن الأضرار التي لحقت به نتيجة السجن، وشملت 3 محاولات انتحار، وقررت المحكمة منحه ثلثي المبلغ المطلوب.

 

شارك مع أصدقائك

التعليقات

التعليقات ادناه يتحمل مسؤوليتها كاتبها ولا تمثل بالضرورة رأي دروازة نيوز ولا نملك الرقابة المسبقة عليها