الإثنين 14 يونيو
9:56 ص

رئيس التحرير : صلاح العلاج

ملك شركة دي أن أيه الكويتية للتجارة العامة

المصدر دروازة نيوز

المعادن: ندعو مجلسي الأمة والوزراء بتنسيق الاتصال بين الجهات الحكومية لاستعجال الموافقات اللازمة لانتقال الشركة للموقع الجديد

الأربعاء 27 يناير

أكدت شركة المعادن والصناعات التحويلية على تعاونها المستمر مع الجهات الحكومية ودعمها المتواصل لكافة الجهود لإزالة كافة العقبات في موقع مدينة جنوب سعد العبدالله الاسكاني، مشددة على أنها حرصت منذ البداية على دعم كافة الجهود المبذولة في هذا الصدد، استشعارا منها بالمسؤولية الاجتماعية تجاه الأسر الكويتية.

وقالت الشركة في بيان صحفي لها اليوم، أن الشركة سبق لها الاتفاق مع الهيئة العامة للصناعة على جدول زمني لانتقال مصنعها ومبانيها الإدارية الى الموقع الجديد ابتداء من شهر أبريل المقبل، لافتة الى أن هذا الاتفاق تم عرضه على اللجنة الإسكانية البرلمانية في ١٢ من الشهر الجاري، وصرح به رئيس اللجنة السيد/ النائب فايز الجمهور لوسائل الاعلام.

وأوضحت شركة المعادن أن الموقع الجديد للمصنع في منطقة ميناء عبدالله لم يعتمد الى الان مخططه التنظيمي من قبل المجلس البلدي، وهو من الموانع الرئيسية المعطلة لانتقال المصنع إذ لا يمكن اصدار ترخيص تجاري وصناعي للشركة لممارسة نشاطها، علاوة على ذلك لم يصل التيار الكهربائي الى القسيمة بما يمكنها من الانتقال واستئناف نشاطها الصناعي.

وبينت أن العديد من المخاطبات والاجتماعات أرسلتها وعقدتها الشركة مع الجهات الحكومية لاستعجال استكمال الإجراءات التنظيمية فيما بينهم حتى تتمكن الشركة من الانتقال الى القسيمة المخصصة لها، وآخرها في ٢١ و٢٥ من الشهر الجاري.

وأكدت شركة المعادن والصناعات التحويلية على وقوفها بجانب الأسر الكويتية والمواطنين للحصول على حق الرعاية السكنية، ودعمها لكل الخطوات الحكومية في هذا الصدد، داعية أعضاء مجلس الأمة الموقر ومجلس الوزراء الموقر ولجنة الخدمات العامة الوزارية التدخل وتنسيق الاتصال الحكومي بين الجهات واستعجال الموافقات اللازمة حتى تتمكن الشركة من نقل مصنعها ومبانيها الإدارية وفق الجدول الزمني المحدد في أبريل القادم.

شارك مع أصدقائك

التعليقات

التعليقات ادناه يتحمل مسؤوليتها كاتبها ولا تمثل بالضرورة رأي دروازة نيوز ولا نملك الرقابة المسبقة عليها