الخميس 21 يناير
1:54 ص

رئيس التحرير : صلاح العلاج

ملك شركة دي أن أيه الكويتية للتجارة العامة

المصدر دروازة نيوز

نهائي تاريخي بين الأهلي والزمالك.. اليوم

الجمعة 27 نوفمبر

في العاشرة مساء بتوقيت الكويت، سوف يلتزم جميع المصريين، وأحباء الأهلي والزمالك في العديد من البلدان العربية، شاشات التلفزيون، لمتابعة الحدث الكروي التاريخي، ومباراة القرن بين القطبين المصريين والغريمين الكبيرين في نهائي دوري أبطال أفريقيا، انتظارا للتتويج المرتقب لبطل أفريقيا، وصاحب النصيب مع كأس الأميرة السمراء.

وبين صافرة البداية للحكم الجزائري مصطفى غربال، وتحديد البطل، ستكون هناك في ستاد القاهرة 90 دقيقة نارية بين نجوم الفريقين، قد تمتد الى 30 دقيقة اضافية أخرى في حالة التعادل، وقد تصل الى الحارسين محمد الشناوي ومحمد ابوجبل، وضربات الترجيح، في حالة اذا ما استمر التعادل بعد 120 دقيقة.

«نهائي أفريقي».. ليس كأي نهائي في تاريخ هذه البطولة التي انطلقت في العام 1964، فالأهلي هو «كبير» هذه البطولة المتوج بـ 8 ألقاب، ويسعى الليلة للقب التاسع، كما أن الزمالك من كبارها ايضا بـ 5 ألقاب، ويسعى الى السادس، كما انه النهائي الأول الذي يجمع بين فريقين من بلد واحد، وسبق وأن التقى الأهلي والزمالك 4 مرات في نسخ سابقة من البطولة نفسها، ولكن ليس في النهائي، وفي المواجهات الأربع تُوج الأهلي بطلا لأفريقيا، وذلك في أعوام 2005، 2008، 2012 و2013.

ورغم أنف المدربين الجنوب أفريقي للأهلي موسيماني والبرتغالي للزمالك باتشيكو، دخلت جائحة كورونا، في حسابات المدربين، بعد ان استبعدت عددا من نجوم الفريقين وهم: أليو ديانغ وصالح جمعة ووليد سليمان ومحمود كهربا من الأهلي، ومحمود حمدي الونش ويوسف أوباما وحازم أمام وعبدالله جمعة من الزمالك، ما سيدفع المدربان لاختيارات اضطرارية في تشكيلة الفريقين، وان كانت بعض المعلومات تتردد عن شفاء كهربا في الأهلي وحازم إمام في الزمالك، لكن يبقى غياب اللاعبين عن التدريبات التحضرية للمباراة سببا في عدم الاستعانة بهما من البداية على الاقل.

وبعد جدل طويل استقر الأمن المصري بالتنسيق مع وزارة الشباب والرياضة على حضور 2000 مشجع، أغلبهم من شباب المتطوعين لوزارة الرياضة، مع الاكتفاء بعدد محدود من مجلس إدارة وأعضاء الناديين.

ويأتي النهائي الملتهب بعد أيام من عودة نجوم الأهلي والزمالك من مهمتهم المشتركة مع منتخب مصر في تصفيات أمم أفريقيا، والفوز على توغو ذهابا وإيابا، حيث ظهرت روح الأخوة في هذا التجمع، كما يشهد مواجهة بين الصديقين التونسيين علي معلول الظهير الأيسر للأهلي وزميله في المنتخب التونسي فرجاني ساسي لاعب الوسط في الزمالك، حيث يرتبط اللاعبان بصداقة قوية منذ أن لعبا في الصفاقسي التونسي، وكانا يمثلان القوة الضاربة في تشكيلة أبناء باب سويقة، التي فازت بالدوري التونسي (2012-2013)، وهو آخر لقب دوري دخل خزائن الصفاقسي.

شارك مع أصدقائك

التعليقات

التعليقات ادناه يتحمل مسؤوليتها كاتبها ولا تمثل بالضرورة رأي دروازة نيوز ولا نملك الرقابة المسبقة عليها