الثلاثاء 01 ديسمبر
9:00 ص

رئيس التحرير : صلاح العلاج

ملك شركة دي أن أيه الكويتية للتجارة العامة

المصدر القبس

«فلويد برازيلي» نتيجة ل #ترامبية بولسونارو! مقتل رجل أسمر على يد حراس أحد #المتاجر يؤجِّج الاحتجاجات

الأحد 22 نوفمبر

لم يختلف حال البرازيل عن حال دول كثيرة تتخبط جراء قضايا عدة أبرزها الحرب والعنصرية الطائفية، فها هي اليوم تواجه موجة احتجاجات وأعمال عنف بعد مقتل رجل من ذوي البشرة السمراء في أحد المتاجر بمدينة بورتو أليغري جنوبي البلاد

وفي تفاصيل الحادث، تعرض مواطن برازيلي لضرب مبرح من حراس أمن المتجر بعد اتصال أجرته إحدى الموظفات قالت فيه إنها تعرضت لتهديد مباشر من قبل الرجل. وعلى الفور بث بعض المتسوقين لقطات تظهر وحشية ضربه على وسائل التواصل الاجتماعي، ما أشعل الغضب وأجج المواجهات مع قوات الأمن في مدن ساو باولو وبرازيليا وريو دي جانيرو، حاملين لافتات «حياة السود مهمة» و«العنصرية فيروس»

وأفادت التحقيقات الأولى أن جواو ألبرتو فريتاس البالغ من العمر 40 عاماً توفي خنقاً، وكانت الصور قد أظهرت لكم أحد الحارسين الضحية في وجهه قبل أن يجثم الآخر على ظهره

وتم اعتقال الحارسين والتحقيق معهما بشبهة القتل العمد، وأحدهما يشغل بصفة وقتية ضابطا في الشرطة العسكرية

وبمقتل فريتاس تعود الذاكرة إلى حادثة الأميركي جورج فلويد الذي قتل مقيد اليدين تحت قدمي أحد ضباط الشرطة. وفيها امتدت الاحتجاجات والمظاهرات على نطاق واسع من الولايات المتحدة الأميركية

وفيما يقود البرازيل ترامبي آخر، يسود قلق وتخوف من لجوء الرئيس جايير بولسونارو إلى تنفيذ أسلوب القمع والتهديد بإرسال قوى نظامية مسلحة تماماً كما فعل الرئيس الأميركي دونالد ترامب، فوقتها أدان وفاة فلويد، ولكنه رفض الحديث عن عنصرية متأصلة في قوات الشرطة.....

اقرأ على الموقع الرسمي
شارك مع أصدقائك

التعليقات

التعليقات ادناه يتحمل مسؤوليتها كاتبها ولا تمثل بالضرورة رأي دروازة نيوز ولا نملك الرقابة المسبقة عليها