الجمعة 05 مارس
9:58 م

رئيس التحرير : صلاح العلاج

ملك شركة دي أن أيه الكويتية للتجارة العامة

المصدر دروازة نيوز

السفر جواً خلال «كورونا» أكثر أماناً من ارتياد المطاعم أو التسوق

الجمعة 30 أكتوبر

وجد علماء من جامعة هارفارد في الولايات المتحدة الأميركية أن السفر الجوي يشكل خطرا منخفضا فيما يتعلق بالإصابة بفيروس كورونا (كوفيد-19) أو انتشاره.

وأكد الباحثون أن السفر جوا أكثر أمانا من أنشطة مثل تناول الطعام في المطاعم أو التسوق، وذلك بسبب ارتداء الكمامات وأعمال التعقيم والتهوية الجيدة في الطائرات، وفقا لموقع «ميل أونلاين».

وقال الموقع إن الباحثين راجعوا دراسات حول أنظمة التهوية في الطائرات ومعدلات الإصابة المرتبطة بالرحلات الجوية وإجراءات التقليل من انتشار الفيروس، واكتشفوا ندرة حالات العدوى على متن الطائرات وإلى فعالية اجراءات الوقاية المتخذة لدى الصعود الى الطائرة وعند مغادرتها.

ولفت الموقع الى أن البحث جرى تمويله من قبل مجموعة تجارية تمثل عددا من شركات الطيران الكبرى وشركات صناعة الطائرات ومعداتها وشركات مشغلة للمطارات، حيث يأتي ذلك بعد تكبد شركات الطيران خسائر تقدر بمليارات الدولارات بسبب انخفاض الطلب بنسبة 65% على الرحلات الجوية نتيجة لانتشار وباء كورونا.

وأوضح أن شركات الطيران تشغل 50% فقط من عدد الرحلات التي سجلتها عام 2019، كما أن بعضها أعلن عن اعتزامه إلغاء وقف اشغال المقعد الأوسط الذي لجأت اليه بسبب انتشار الفيروس.

وفي حين أشار تقرير الدراسة الى ندرة حالات العدوى على متن الطائرات وإلى فعالية إجراءات الوقاية المتخذة لدى الصعود الى الطائرة وعند مغادرتها، أوضح ان الهواء داخل الطائرة يتم تغييره كل 2-3 دقائق وأن الفلاتر تحتجز اكثر من 99% من الجزيئات التي هي بحجم فيروس كورونا.

وكان الاتحاد الدولي للنقل الجوي قد افاد بـ44 حالة فقط للعدوى من أصل 1.2 مليار مسافر جوا هذا العام، وهو ما رفضه د.ديفيد فريدمان من جامعة ألاباما لأنه لم يأخذ بالاعتبار حالات العدوى التي لم يتم تسجيلها، وان كان قد أقر بأن خطر انتقال العدوى منخفض داخل الطائرات.

شارك مع أصدقائك

التعليقات

التعليقات ادناه يتحمل مسؤوليتها كاتبها ولا تمثل بالضرورة رأي دروازة نيوز ولا نملك الرقابة المسبقة عليها