الأحد 24 أكتوبر
1:13 م

رئيس التحرير : صلاح العلاج

ملك شركة دي أن أيه الكويتية للتجارة العامة

المصدر دروازة نيوز

"طيران القطرية": إجراء تعديلات مؤقتة على رحلات كوريا الجنوبية وإيران

الثلاثاء 25 فبراير

أعلنت الخطوط الجوية القطرية إجراء بعض التعديلات المؤقتة على رحلاتها نحو كوريا الجنوبية وإيران ابتداءً من 26 فبراير وحتى إشعارٍ آخر، وذلك نظراً للتحدّيات التشغيلية الكبيرة الناتجة عن فرض قيود على دخول بعض الدول. وسوف تُجري الناقلة القطرية مراجعة مستمرة لعملياتها بشكل دوري بهدف إعادة تسيير الرحلات بشكل طبيعي فور رفع هذه القيود.

وبالتزامن مع القيود المفروضة مؤخراً على المسافرين إلى هذه الدول؛ فإن الخطوط الجوية القطرية تواجه تحديات لوجستية في إمكانية تشغيل أطقم الطيران على رحلات معيّنة، مما ينعكس على قدرتها في المحافظة على سلاسة جدول رحلاتها إلى دول أخرى. ونتيجة لهذه التحديات، ستقوم الناقلة الوطنية لدولة قطر بتعديل رحلاتها بشكل مؤقت باتجاه كوريا الجنوبية وإيران اعتباراً من 26 فبراير.

وفيما يتعلق بالرحلات الجوية بين كوريا الجنوبية والدوحة، فإنه سيتم تغيير الطائرة المسيّرة إليها من بوينغ777-300  إلى طائرة أصغر من طراز إيرباص A350-900 بشكل مؤقت، مع قبول المسافرين من مطار إينشون الدولي في كوريا الجنوبية الذين لديهم رحلات الى إحدى وجهاتنا العالمية عبر مطار حمد الدولي، على ان لا تكون الدوحة وجهتهم النهائية. وبالنسبة لإيران، سيتم تعليق الرحلات بشكل مؤقت من وإلى مشهد وشيراز وأصفهان اعتباراً من 26 فبراير 2020، من أجل إجراء عملية لتقييم الأوضاع والتي ستمتد لأسبوعين ولموعد أقصاه 14 مارس 2020. وبالنسبة إلى طهران، سينخفض عدد الرحلات مؤقتاً من 20 رحلة أسبوعياً إلى سبع رحلات أسبوعياً اعتباراً من الساعة السابعة صباحاَ بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة في 26 فبراير2020. ولن يطرأ أي تغيير على رحلات القطرية للشحن الجوي من وإلى إيران.

وقال سعادة السيد أكبر الباكر، الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية: "لا زلنا نواجه تحديات تشغيلية كبيرة نظراً للقيود المفروضة على دخول بعض الدول، مما انعكس سلباً على أطقم الطيران العاملين في الخطوط الجوية القطرية وتقنين مهامهم، وأدى إلى التقليل من الفعالية التشغيلية. وسوف نعاود تشغيل رحلاتنا بشكل طبيعي فور الإعلان عن رفع هذه القيود من قبل الحكومات العالمية".

وتشغّل الخطوط الجوية القطرية، إحدى أسرع شركات الطيران نمواً في العالم، أسطول طائرات حديث يضم أكثر من 250 طائرة تتجه إلى أكثر من 170 وجهة عالمية عبر مقر عملياتها في مطار حمد الدولي. وسوف تدشن الناقلة القطرية التي تعد إحدى أسرع شركات الطيران نمواً في العالم رحلاتها إلى أوساكا في اليابان، وسانتوريني في اليونان، ودوبروفنيك في كرواتيا، وألماتي ونور سلطان في كازاخستان، وأكرا في غانا، وسيبو في الفلبين، وطرابزون في تركيا، وليون في فرنسا، وسيام ريب في كمبوديا، ولواندا في أنجولا، في عام 2020.

شارك مع أصدقائك

التعليقات

التعليقات ادناه يتحمل مسؤوليتها كاتبها ولا تمثل بالضرورة رأي دروازة نيوز ولا نملك الرقابة المسبقة عليها