الإثنين 06 يوليو
10:20 م

رئيس التحرير : صلاح العلاج

ملك شركة دي أن أيه الكويتية للتجارة العامة

المصدر دروازة نيوز

عبدالله العبدالجادر يكتب | أولويات مهمة يجب تنفيذها في 2019

الإثنين 21 يناير

اجتماعات مجلس الوزراء كل أسبوع وجلسات مجلس الأمة تتم فيها مناقشة مشاريع وقرارات وتشريعات وقوانين تهم الوطن والمواطنين وما تتحمل التأخير لأنه إذا طالت مناقشتها وكثرت اجتماعاتها من دون تنفيذها سوف تزيد تكلفتها وسوف تزيد مشاكلها وتزيد الإحباط لدى المواطنين، وكنا نأمل أن تتم وتطبق منذ عام 2015 ولكن ومع الأسف تم تجاهلها ووضعها في الأدراج وجاءت بدل منها مواضيع تهم بعض المسؤولين في الحكومة وبعض أعضاء مجلس الأمة وخلفت وراءها أولويات تهم الطالب والخريج والموظف والمتقاعد.
٭ تعديل وتطوير نظام التعليم العام الذي يهدف إلى ترغيب وتشجيع الطالب الكويتي على الدراسة والتفوق واكتساب المهارات والمعلومات التي تؤهله لاختيار التخصص الذي يريد أن يدرسه في الجامعة أو الكلية وكذلك يحدد مستقبله الوظيفي من خلال ادخال مواد دراسية تأهيلية وتثقيفية وعملية بالمهارات اللازمة لمستقبله.
٭ تعديل وتطوير نظام التعليم العالي الذي يهدف الى اختيار طريق التخصص بالمؤهل المطلوب في سوق العمل الحكومي والخاص الحالي والمستقبلي ويضمن له فرصا وظيفية بعد تخرجه من دون الانتظار الطويل أو الدخول في مشاكل عدم ملاءمة مخرجات التعليم مع احتياجات سوق العمل سواء الخريج داخل الكويت أو من البعثات الخارجية.
٭ تعديل وتطوير قانون الخدمة المدنية ليواكب ما تم تطبيقه في دول كثيرة ويصحح مسار التوظيف والرواتب الحالية ويساعد على حل البطالة ويحقق العدالة في الرواتب ويشجع على الإنتاجية ويزيد من الأداء ويقوم على تخطيط القوى العاملة المطلوبة حسب الوصف الوظيفي المعتمد لدى ديوان الخدمة المدنية.
٭ المتقاعدون الكويتيون ينتظرون «عافية 2» الذي سوف يضيف عمليات تبديل الركب وعمليات القلب وامراض السرطان، الله يكافينه شره، وتبديل وتركيب الأسنان والأمراض المزمنة هذه حاليا يحتاج اليها الكويتيون اليوم قبل باچر والتي تأخرت منذ عام 2016.
٭ الأسر الكويتية ما زالت تعاني من تكلفة العمالة المنزلية المرتفعة وحتى بعد القرار الأخير لوزير التجارة الذي حدد التكلفة بـ990 دينارا كحد أقصى وهذه مرتفعة ويجب أن تكون 400 دينار كحد أقصى، وتفعل وتنشط شركة الدرة للعمالة المنزلية واتفاقياتها مع الدول لجلب العمالة المنزلية.


"الأنباء"...

شارك مع أصدقائك

التعليقات

التعليقات ادناه يتحمل مسؤوليتها كاتبها ولا تمثل بالضرورة رأي دروازة نيوز ولا نملك الرقابة المسبقة عليها